تعرف على الطفل الذي كرمه مجلس الملاكمة العالمي لأنه أنقذ شقيقته من كلب شرس

 

قرر مجلس الملاكمة العالمي منح البطولة الفخرية لطفل في الـ6 من عمره بعد دفاعه عن شقيقته الصغرى البالغة 3 أعوام وإنقاذها من قبضة كلب شرس كلفه 90 غرزة في وجهه.

وأصدر مجلس الملاكمة العالمي بيانا، الجمعة، ذكر فيه: "يشرفنا منح البطولة الفخرية للقب المجلس للبطل الصغير بريدجر والكر ذي الأعوام الستة، تكريما لشجاعته التي تمثل أفضل القيم الإنسانية".

وبحسب شبكة "سكاي نيوز"، فإن الطفل البالغ ست سنوات، هرع إلى إنقاذ شقيقته، واستطاع فعلا أن يخلصها، لكنه تعرض للعض عدة مرات، واضطر الأطباء إلى رتق جروحه بـ90 غرزة.

وأضاف المصدر، أن الطفل بريدجر والكر، تعرض للعض في الوجه والرأس من قبل كلب "شيبرد" الألماني، حيث كان الطفلان يلعبان في الحديقة، في التاسع من تموز / يوليو الجاري، حين هوجمت الطفلة من قبل الكلب في بادئ الأمر، لكن الشقيق لم يستسلم ولم يهرب من المكان ووقف ضد الكلب الشرس.

وحين سئل الطفل من طرف عائلته حول السبب الذي جعله يهرع إلى إنقاذ أخته رغم الخطر الكبير، أجابهم: "لو كان من الضروري أن يموت أحدنا، فأعتقد أنه كان من الأنسب أن أكون أنا الميت".

وتلقى الطفل الشجاع إشادة واسعة من النجوم ومستخدمي المنصات الاجتماعية، بعدما ضحى بسلامته لأجل إنقاذ أخته الصغرى، فيما كان ممكنا أن يلوذ بالفرار.

 

صورةصورة

صورةصورة