المعارك تشتعل في

 

تشهد جبهة “قانية” في محافظة البيضاء، وسط اليمن هذه الاثناء معارك ضارية بين قوات الجيش الوطني مسنودة برجال القبائل ومليشيا الحوثي الانقلابية.

وأكدت مصادر ميدانية، احتدام المواجهات بعد وصول تعزيزات عسكرية وقبلية كبيرة للقوات الحكومية في قانية.

وذكرت المصادر ان قبائل “مراد” وغيرها من قبائل مأرب و البيضاء دفعت بتعزيزات كبيرة إلى قانية دعما للقوات الحكومية التي تخوض معارك عنيفة ضد مليشيا الحوثي.

وأوضحت ان المعارك على اشدها في جبهة “قانية”، وان معارك هي الأعنف بمختلف أنواع الاسلحة تجري في هذه الاثناء بين الجيش والمقاومة من جهة والحوثيين من جهة أخرى.

وبحسب المصادر فإن قوات الجيش الوطني تمكنت من استعادة عدد من المواقع التي سيطرت عليها ملسيشيا الحوثي صباح أمس الأحد، و أسر ٣٧ حوثيا في قانية خلال الساعات الماضية.

إلى ذلك استهدف طيران تحالف دعم الشرعية، يوم الأحد، بعدّة غارات "مخزن أسلحة" ومواقع وآليات تابعة لمليشيات الحوثي الانقلابية المدعومة إيرانياً، في منطقة نجد العتق بمديرية نهم شرقي صنعاء.

وأكد مصدر عسكري للمركز الإعلامي للقوات المسلحة، أن إحدى الغارات أسفرت عن تدمّير مخزن أسلحة تابع للمليشيات الحوثية في جبهة "نجد العتق" فيما دمّرت غارات أخرى عربة bmb وعدد من الأطقم في محيط الجبهة ذاتها.

يأتي هذا تزامناً مع معارك عنيفة تدور في جبهة قانية بمحافظة البيضاء، تكبدت فيها المليشيا خسائر كبيرة.