موقع إماراتي: نقل الأموال المطبوعة إلى الريان تم بحماية طائرات التحالف لهذا السبب

 

أكد مصادر مطلعة فجر اليوم، قيام قوة عسكرية تابعة لقوات النخبة الحضرمية، بنقل حاويات أموال مطبوعة من العملة اليمنية، من ميناء المكلا بمحافظة حضرموت، إلى مقر قيادة قوات التحالف العربي بالمحافظة، بحماية جوية من طائرات الأباتشي.

وقالت مصادر أمنية، في مدينة المكلا، لموقع “إرم نيوز“ الإماراتي، إن وحدات من القوات الخاصة التابعة لقوات النخبة الحضرمية، قامت بنقل الحاويات التي وصلت إلى ميناء المكلا مطلع الأسبوع الحالي، بحماية جوية من طائرات التحالف العربي، إلى مقر قوات التحالف بمطار الريان، بالمكلا.

مصادر أخرى في قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي، أكدت لـ“إرم نيوز“ نقل هذه الأموال المطبوعة دون غطاء، إلى مقر قوات التحالف العربي بمحافظة حضرموت.

وحول أسباب ودوافع هذه الخطوة، قالت المصادر إنها مجهولة حتى الآن، لكنها لا تستبعد أن تكون هذه الإجراءات احترازية.

وتقدر الأموال المطبوعة مؤخرا والتي وصلت إلى ميناء المكلا قبل أيام بـ280 مليار ريال يمني، ما خلق مخاوف لدى اليمنيين من المزيد من انهيار الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية، خاصة وأن السلطات اليمنية لجأت إلى طباعة مليارات من العملة المحلية دون غطاء.

وسبق أن قامت قوات تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، منتصف الشهر الجاري، بالسطو على 8 حاويات من الأموال المطبوعة كانت في طريقها إلى البنك المركزي اليمني بعدن، قادمة من ميناء عدن.

وزعمت اللجنة الاقتصادية في الإدارة الذاتية للجنوب التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي، إنها تحفظت على هذه المبالغ ”انطلاقاً من واجبها في حماية مصالح المجتمع، ومنع المزيد من تداعيات انهيار العملة المحلية“.