فتى بريطاني يفوز بمبلغ يفوق المليون دولار بلعبة إلكترونية
المصـدر : المدار برس - وكالات

 


فاز صبي بريطاني بمبلغ أكثر من مليون دولار بعد حصوله على المركز الثاني في بطولة العالم مع زميله في اللعبة في نهائيات بطولة العالم بلعبة "فورتنايت" الإلكترونية.

وسيتقاسم جادين أشمان، من مقاطعة أيسكس مبلغ 2.25 مليون دولار مع زميله الهولندي.

وتحظى هذه اللعبة الإلكترونية بشعبية كبيرة على الانترنت، إذ يصل عدد مستخدميها إلى 250 مليون شخص في مختلف أرجاء العالم.

ويصل إجمالي الجوائز المقدمة في البطولة إلى 30 مليون دولار، ما يجعلها الأكبر في الألعاب الإلكترونية حتى الآن.

وقال جادين لبي بي بي سي إنه "فُوجئ" بحصوله على هذه النتيجة العالية.

ودخل جادين مباريات بطولة الزوجي في اللعبة تحت اسم "ولفيز" مع زميله ديف جونغ "روجو" ليحققا المركز الثاني في البطولة.

وقد حصل على المركز الأول النرويجي أميل بيرجكويست بيدرسن وزميله النمساوي ديفيد دبليو بتحقيقهما 51 نقطة مقابل 47 نقطة لأشمان وجونغ.

وتجري المباراة النهائية في بطولة الفردي في اللعبة في وقت لاحق الأحد.

وتتواصل نهائيات كأس العالم في لعبة "فورتنايت" في ملعب في نيويورك، حيث سيحقق الفائز ربحا من الجوائز أكثر من سيمونا هاليب ونوفاك ديوكوفيتش اللذين فازا بلقب بطولة ويمبلدون للعبة التنس.

وحاول أكثر من 40 مليون لاعب التأهل على مدار 10 أسابيع من المنافسة على الإنترنت، لكن 100 فقط هم الذين حصلوا على فرصة للتنافس والفوز بجائزة 3 ملايين دولار (2.4 مليون جنيه إسترليني) في حديقة "فلشينغ ميدوز".

وسيحصل جميع المتسابقين النهائيين على مبلغ 50 ألف دولار على الأقل، وسيصبح الفائزان في المركز الثالث والرابع من أصحاب الملايين.

وفي تنافسات فردي اللعبة ، وصل اللاعب البريطاني بينجي البالغ من العمر 15 عاما، والذي يستخدم اسم "بينجيفيشي" في اللعبة، إلى النهائيات إلى جانب عدد صغير من مواطنيه.

وقال في مقابلة معه، إن وصوله للنهائيات هو تتويج لثماني ساعات من التدريب يوميا خلال الأشهر الخمسة الماضية.

ويخطط بنجي لشراء منزل لعائلته إذا فاز، لكنه يقر بأنه قلق إزاء المواجهات.

وقال بينجي "سيكون الأمر مختلفا بعض الشيء عندما أكون على المسرح لأنني لم ألعب على منصة كبيرة كهذه من قبل".

وأضاف "كنت ألعب فقط في غرفة نومي، لذلك سيكون الأمر مختلفا ولكن الآن، أنا واثق حقا لأنني كنت أتدرب كثيرا، وخلال الأسبوعين الأخيرين، تدربت على مدار 12 ساعة يوميا".

ووصل للنهائيات كذلك لاعب بريطاني آخر هو كايل البالغ من العمر 14 عاما، ويستخدم اسم "مونغرال" في اللعبة، و قد أصبح لاعبا محترفا في عمر 13 عاما.

وقال كايل "إن الأمر جدي أكثر مما يتوقع الناس".

كما أضاف "لقد تطلب الأمر الكثير من الجهد للتأهل، لذا فهي ليست مجرد لعبة للتسلية. لقد لعبت على الأقل من 8 إلى 10 ساعات يوميا لأشهر متتالية لأكون هنا".

وتُمثَّل في البطولة أكثر من 30 دولة، ويشارك 70 لاعبا من الولايات المتحدة و 14 من فرنسا و 11 من المملكة المتحدة.

وقد أُنشأت حلبتان دائريتان وزودتا بأجهزة الكمبيوتر، ليتمكن كل لاعب من التنافس في بيئة معدة خصيصا تماثل ظروف لعبه في منزله، إذ سيستخدم فأرة الكومبيوتر ولوحة المفاتيح ووحدة التحكم المعتاد عليها.

ويملأ عشرات الآلاف من هواة اللعبة ملعب "آرثر آش"، الذي يستضيف عادة بطولة الولايات المتحدة للتنس، إضافة إلى ملايين آخرين يُتوقع أن يتابعوا البطولة عبر الإنترنت لدعم الاعبين النجوم في أكثر "لعبة رماية" شعبية في العالم.

كما يوافق هذا الحدث أيضا الذكرى السنوية الثانية لإطلاق لقب "المعركة الملكية".

ويمكن القول إن "فورتنايت" هي اللعبة الأكثر شعبية في العالم، وتقوم على مشاركة 100 لاعب يوضعون على جزيرة حيث يتعين عليهم العثور على الأسلحة وبناء الصروح والقضاء على بعضهم البعض حتى يتربع لاعب واحد على القمة.
 

تصميم وبرمجة : حميد محمد عبدالقادر