أبين..

 

أكدت مصادر مطلعة أن المواجهات المسلحة تصاعدت مساء اليوم الثلاثاء في أبين بين القوات الحكومية ومليشيا المجلس الانتقالي الجنوبي في مناطق متفرقة في أبين .

وذكرت المصادر أن حدة القتال والقصف تصاعد في تخوم زنجبار بين القوات الحكومية والانتقالي، دون تقدم يذكر لأي طرف.

المصادر ذاتها أكدت أن معارك اليوم أسفرت عن 21 قتيلا ونحو 50 جريحا من مليشيا المجلس الإنتقالي، مشيرة إلى أنه تم نقل "30" جريحا إلى مستشفى الرازي بجعار، ونقل عشرين آخرين إلى عدن)، فيما سقط عدد من القتلى والجرحى من القوات الحكومية.

وفي سياق متصل ذكرت مصادر صحفية أن القوات الحكومية أعلنت سيطرتها على آخر معسكرات قوات الانتقالى في محافظة أبين جنوبي شرق البلاد.

وأكدت مصادر عسكرية ان القوات الحكومية  سيطرة على معسكر المحفر، التالبع لقوات الحزام الامني في أبين..

وأشارت المصادر إلى تقدم قوات الجيش في مختلف المحاور في أبين، وسط انهيار كبيرة في صفوف الانتقالى الضالع التي تلوذ بالفرار.