بعد أن كسرن للحظر.. الأمن المغربي يطيح بشبكة دعارة

 

أوقفت السلطات المغربية 3 سيدات يشتبه في تورطهن في إدارة بيت للدعارة وتسهيل البغاء، والتحريض على خرق حالة الطوارئ الصحية المفروضة بسبب فيروس كورونا المستجد.

وأفاد بيان للمديرية العامة للأمن الوطني، يوم الاثنين، بأن مصالح الأمن الوطني كانت قد رصدت إعلاناً منشورًا على شبكة الإنترنت، يزعم أن محلاً للتدليك يعرض خدمات مشكوك فيها للزبائن، وهو ما استدعى إجراء تحريات أوضحت أن الأمر يتعلق بشقة وليس محلاً عمومياً، وأنها تستقبل أشخاصاً لممارسة البغاء والجنس.

وأضاف المصدر ذاته، أن إجراءات البحث التي أمرت بها النيابة العامة أفضت إلى توقيف صاحبة الشقة، وهي التي نشرت الإعلان، كما تم توقيف فتاتين يشتبه في تورطهما في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، فضلاً عن حجز لوازم ومعدات تدخل في اقتراف هذا النوع من الجرائم.