الحكومة تدين إعدام مليشيات الحوثي مدنيين وصلبهم على طريقة داعش في تعز

 

أدان وزير الاعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني جرائم وانتهاكات مليشيا الحوثي المدعومة من ايران في منطقة الحيمة بمديرية التعزية محافظة تعز، وصلبها مدنيين على طريقة تنظيمي القاعدة وداعش.

وقال الوزير الارياني في تصريح لوكالة الانباء اليمنية (سبأ) “ان مليشيا الحوثي اعدمت ميدانياً مدنيين بعد اقتحامها قرى ومنازل منطقة الحيمة، وعمدت الى التمثيل بجثثهم وصلبهم على الشجر، في واحدة من جرائمها البربرية الارهابية التي يندى لها جبين البشرية”.

وأضاف الارياني” ان هذه الجريمة البشعة تذكرنا بقيام تنظيم القاعدة الارهابي باعدام وصلب طبيب الاسنان في المركز الصحي بمديرية الصومعة محافظة البيضاء مظهر اليوسفي، وتؤكد تطابق ممارسات وجرائم وانتهاكات المليشيا الحوثية ونظيراتها من الجماعات الارهابية داعش، القاعدة”.

وطالب الارياني ‏المجتمع الدولي والمنظمات والهيئات المعنية بحقوق الانسان بادانة جرائم الحرب التي ترتكبها مليشيا الحوثي وآخرها قتل المدنيين وصلبهم وتدمير وإحراق منازلهم في منطقة الحيمة بتعز، والعمل على إدراج المليشيا في قوائم الارهاب، وضمان عدم إفلات قياداتها من العقاب.