بنزيما يمنح ريال مدريد فوزا ثمينا ويعزز صدراته في الليجا

 

حقق ريال مدريد الانتصار بهدف دون رد، في الديربي على الجار اللدود أتلتيكو مدريد، مساء اليوم السبت، ضمن منافسات الجولة الـ22 من الليجا.

وسجل هدف المباراة الوحيد كريم بنزيما في الدقيقة 56.

وبهذا الانتصار يرفع ريال مدريد رصيده إلى 49 نقطة في صدارة ترتيب الليجا، بينما تجمد رصيد أتلتيكو مدريد عند 36 نقطة في المركز الخامس.

أول تهديد في المباراة، كان لصالح أصحاب الأرض، حيث أرسل توني كروس كرة عرضية من الجبهة اليسرى، في منطقة الجزاء لراموس الذي سدد كرة قوية مرت أعلى مرمى الحارس أوبلاك في الدقيقة 7.

وأهدر راموس فرصة أخرى لتسجيل هدف التقدم في الدقيقة 10، حيث مرر له توني كروس كرة عرضية أرضية في المنطقة، وسددها قائد ريال مدريد برعونة شديدة.

وجاء الرد الأول من أتلتيكو مدريد، عبر فيتولو، الذي استقبل تمريرة في منقطة الجزاء، وسدد بقوة لكن الحارس كورتوا تصدى للكرة ببراعة في الدقيقة 18.

وأرسل ساؤول نيجويز تسديدة أرضية على حدود منطقة الجزاء، مرت بجانب القائم الأيسر للحارس تيبو كورتوا في الدقيقة 19.

وانحسر اللعب في خط الوسط دون أي خطورة تُذكر من كلا الفريقين، حتى الدقائق الأخيرة من الشوط الأول.

وحصل أنخيل كوريا لاعب أتلتيكو مدريد على فرصة ذهبية، إذ استقبل تمريرة في العمق خلف دفاع ريال مدريد، وانطلق بالكرة وسدد بقوة، لكن الكرة اصطدمت بالقائم الأيمن لكورتوا في الدقيقة 42.

وحاول لوكا مودريتش لاعب خط وسط ريال مدريد، تهديد مرمى الروخيبلانكوس، حيث انطلق وسدد كرة، تصدى لها بسهولة حارس أتلتيكو مدريد أوبلاك في الدقيقة 45.

ومع بداية الشوط الثاني، قرر زين الدين زيدان المدير الفني لريال مدريد، الدفع بلوكاس فاسكيز وفينيسيوس جونيور بدلا من إيسكو وتوني كروس.

وسدد فيدي فالفيردي لاعب ريال مدريد، كرة صاروخية، تألق الحارس أوبلاك في التصدي لها في الدقيقة 46.

وعلى الجانب الآخر دفع دييجو سيموني المدير الفني لأتلتيكو مدريد بتوماس ليمار بدلا من ألفارو موراتا، ثم كاراسكو بدلا من فيتولو، وأخيرًا كاميو بدلا من بارتي.

ونجح كريم بنزيما مهاجم ريال مدريد في تسجيل الهدف الأول لفريقه في الدقيقة 56، حيث استقبل كرة عرضية من فيرلاند ميندي من الطرف الأيسر، ليُسدد على يسار الحارس أوبلاك.

وأرسل فينيسيوس جونيور تسديدة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 63، أمسك بها أوبلاك حارس أتلتيكو مدريد.

وأهدر لوكا مودريتش فرصة تسجيل الهدف الثاني لريال مدريد في الدقيقة 75، حيث استقبل كرة خارج منطقة الجزاء، وسدد بجانب القائم الأيمن للروخيبلانكوس.

واستمرت محاولات الميرنجي لمضاعفة النتيجة، وهذه المرة من فينيسيوس جونيور الذي سدد من داخل المنطقة، بين يدي الحارس أوبلاك في الدقيقة 81.

وحافظ ريال مدريد على تقدمه حتى الدقيقة الأخيرة، ليقتنص 3 نقاط ثمينة في مشواره نحو حصد لقب الليجا.