رئيس مؤسسة موانئ خليج عدن: لا يوجد أي مواد خطيرة في الميناء

 

قال رئيس مجلس إدارة مؤسسة موانئ خليج عدن، الدكتور "محمد أمزربه"، إن نتائج التقارير من اللجنة التي شكلها النائب العام " علي الاعوش" بخصوص وجود مواد خطيرة في الميناء، أكدت خلوه منها.

وأضاف في تصريح نقلته وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" إن تقرير اللجنة أكد ذلك عبر الفحوصات المخبرية، مؤكداً وجود حاويات لمادة اليوريا المستخدم كاسمدة زراعية، حسب الوثائق الرسمية من الخط الملاحي والموافقات من وزارة الزراعة والجهات المعنية.

وذكرت وكالة "سبأ"، أن وكيل محافظة عدن "محمد الشاذلي" قام بزيارة الميناء لمتابعة نتائج اللجنة المشكلة من النائب العام، ومتابعة ماتم تناوله الفترة الماضية في مواقع التواصل الاجتماعي، عن وجود 130 حاوية محملة بنترات الأمونيوم محتجزة في الميناء منذ ثلاث سنوات.

وأفاد "أمزربه" أن ميناء عدن يسير بوتيرة عالية، رغم الظروف الصعبة التي تعيشها البلاد والعالم بسبب جائحة وباء كورونا، ومواجهته التحديات للاستمرار في تقديم الخدمات للقطاعات الحيوية.

وأشار إلى تحقيق إنجازات كبيرة بالرغم من خسارة اليمن 280 مليون دولار، خلال السنتين الماضية لشركة التامين لتتمكن من دخول الموانئ اليمنية.

وكان النائب العام"علي الاعوش" قد وجه بالتحقيق بشأن وجود حاويات نترات الامنيوم في ميناء عدن، عقب معلومات تداولها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأثارت المعلومات المتداولة هلعا في أوساط المتابعين، خصوصا وانها تزامنت مع انفجارات مرفأ بيروت والتي خلفت خسائر بشرية ومادية كبيرة.