قيادي في الحراك يدعو التحالف إلى تسوية المشهد العسكري المليشاوي في عدن مالم فلقاء الرياض استراحة محارب

 

أكد القيادي في الحراك الجنوبي علي محمد السعدي ان لا َجدوى من تعيين محافظ لعدن او مدير امن في ظل غياب تسوية حقيقية للوضع الميلشاوي بعدن. 

وقال السعدي ان اي مسؤول جديد لن يستطيع العمل في ظل وضع لا يساعد.

واضاف بالقول: "‏دون ان يقوم التحالف بتسوية المشهد العسكري المليشاوي المناطقي في عدن لا اعتقد ان يتم تعيين محافظ ومدير امن في عدن.

 لانهم سياتيون على وضع امني عسكري لا يساعدهم على تقديم اي شيء لعدن.

 ولهذا انا اراهن على عودة الحرب محددا.

 واللقاء الاخير في الرياض هو مجرد استراحة محارب.