العيد في لحج يوم دام إثر مواجهات مسلحة والقصف المدفعي يعود إلى أبين رغم ما تم اعلانه في الرياض

 

أكدت مصادر محلية في محافظة أبين جنوبي البلاد، لـ "المدار برس"، أن اشتباكات مدفعية متقطعة شهدتها مناطق التوتر في مناطق "الشيخ سالم ووادي سلا" في أول أيام عيد الفطر المبارك رغم الحديث عن التزام طرفي اتفاق الرياض بالالتزام بوقف اطلاق النار في أبين والقبول بآلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض..

وأشارت المصادر إلى القوات التابعة للمجلس الانتقالي نفذت عملية قصف مواقع القوات الحكومية في تلك المناطق، واستمرت لساعتين مما اضطر القوات الحكومية للرد على مصادر النيران حسب تلك المصادر..

من جانب آخر شهدت محافظة لحج جنوبي البلاد أيضاً مواجهات واشتباكات مسلحة أدت إلى سقوط ضحايا من الجنود.

وذكرت مصادر محلية لـ "المدار برس" أن منطقة الصبيحة شهدت مواجهات مسلحة استخدمت فيها السلاح الثقيل والمتوسط، موضحة أن الاشتباكات تمت بين قبائل "الصميتة" وقبيلة "العطوين" وذلك على خلفية قضية ثأر قديم..

وأشارت المصادر أن الطرفين يستخدمان الأسلحة التي قدمتها قوات التحالف للتشكيلات العسكرية التابعة للانتقالي بهدف مواجهة مليشيا الحوثي إلاّ أنه تم تسخيرها لقضايا الثأر والاشتباكات البينية بين أبناء القبائل في مناطق متفرقة من المحافظا الجنوبية بسبب حالة الاستقطاب الحاد التي تشهده المحافظات الجنوبية.