فضيحة أممية.. الأمم المتحدة تهرب السفير الإيراني إلى صنعاء عبر إحدى طائراتها

 

في خطوة جديدة لدعم مليشيا الحوثي، أعلنت الخارجية الايرانية عن وصول سفيرها الجديد الى العاصمة صنعاء، الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي الانقلابية .

وقال  المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة ان سفيرا ايرانيا جديدا، وصل صنعاء دون مزيد من التفاصيل حول زمن وظروف وصول سفير طهران إلى صنعاء. إلاّ أن مصادر أمنية كشفت لـ "المدار برس" قيام الأمم المتحدة بتهريب السفير الإيراني الجديد إلى صنعاء عبر إحدى طائراتها. في خطوة تؤكد تخادم فريق المبعوث الأممي مارتن غريفيث مع مليشيا الحوثي الانقلابية، وتعاون هذه المنظمة الدولية مع الانقلاب من خلال تهريب سفير إيران عبر طائراتها إلى صنعا.ء.

وفي السياق دعت أوساط سياسية الحكومة اليمنية والتحالف العربي إلى تبني موقف حازم ووقف التعامل مع البعثة الأممية والمبعوث الأممي حتى تقوم الأمم المتحدة بتبرير هذا الخرق الفاضح وتقديم اعتذار والزام المسؤول الإيراني بمغادرة صنعاء، مالم فأنه سيكون هدفاً عسكرياً للقوات الحكومية والتحالف العربي..

وأكدت تلك الأوساط أن هذه الخطوة تكشف عن صحة المعلومات عن قيام الأمم المتحدة بتهريب آثار وقيادات حوثية عبر طائاراتها التي تقول أنها تقوم بمهام إنسانية..  

ونقلت وكالة انباء "فارس" الايرانية، ، السبت ، عن  زادة قوله: ان سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية فوق العادة ومطلق الصلاحية حسن ايرلو، وصل صنعاء، وسيقدم اوراق اعتماده هناك.

وتأتي هذه الخطوة في محاولة إيرانية حوثية لكسر عزلت المليشيا المجتمع الدولي والمحيط الإقليمي، وقبيل تصنيف مليشيا الحوثي كجماعة إرهابية من قبل الإدارة الأميريكة التي بات تدرس تصنيف الحوثيين كجماعة إرهابية..